المواضيع الأخيرة
» " ادخلوها بسلام ذلك يوم الخلود " اللهم اجعلنا من أصحاب هذي الأيه
الثلاثاء فبراير 18, 2014 5:25 pm من طرف يوسف مدني الولو

» نهاية الحزن باذن الله
الثلاثاء فبراير 18, 2014 5:19 pm من طرف يوسف مدني الولو

» كل عام وانتم بخير
الثلاثاء أغسطس 20, 2013 4:40 pm من طرف يوسف مدني الولو

» خلفيات لسطح المكتب بأسماء الصحابة
السبت يونيو 15, 2013 7:06 am من طرف الهاشمي2

» عذرا ابا القاسم
الخميس سبتمبر 20, 2012 10:03 am من طرف الهاشمي2

» إلا الحبيب يا عباد الصليب
الأحد سبتمبر 16, 2012 10:41 am من طرف الهاشمي2

» للتحميل تكبير العيد mp3
الأحد أغسطس 19, 2012 3:57 am من طرف الهاشمي2

» موضوع هام جدا ياشباب
الخميس يوليو 05, 2012 4:16 pm من طرف يوسف مدني الولو

» للتنبيه - لعبة مسدس فيها صوت أضرب السيدة عائشة
السبت مايو 26, 2012 11:35 am من طرف الهاشمي2

» نونية القحطاني { كاملة صوت وكتاب }
الثلاثاء فبراير 28, 2012 12:02 pm من طرف الهاشمي2

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
ابوهشام - 234
 
ريان لال - 233
 
البدري - 209
 
الهاشمي2 - 171
 
يوسف مدني الولو - 149
 
<الهذلي> - 116
 
سعد501 - 97
 
البرنس - 82
 
فوفو ابو رامي - 62
 
ابراهيم مصلى - 42
 

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 5 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 5 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 292 بتاريخ الأحد أغسطس 19, 2012 1:44 am
فيديو مناسبات المدرسة
مركز تحميل1

 

مركز تحميل2
 
مركز تحميل3 صور،وورد،صوت،فلاشات،فيديو
وزارة التربية والتعليم بالمملكة العربية السعودية
 
إدارة التربية والتعليم بمنطقة مكة المكرمة
 
دليل التربية والتعليم
 
ملتقى التربية والتعليم
 
منتديات الشريف التعليمية
 
موقع يهمك عزيزي الطالب
 
شبكة الرياضيات
 
مركز مهارتي التعليمي
 
منتديات اليسير
 
منتدى الجامعات السعودية
المترجم
 
محرك البحث قوقل
 
إقلاع سوفت
 
شبوة سوفت
البث المباشر من المسجد الحرام بمكة المكرمة
 
البث الإسلامي
 
موقع طريق الإسلام
 
موقع تلاوة القرآن الكريم
 
اتجاه القبلة
 
موقع نصرة سيدنا محمد رسول الله
 
موقع المنهج
 
موقع الشيخ ماهر المعيقلي
 
منتدى الهاشمي2
 
موقع الاحمد
 
إسلام ويب
وزارة الخدمة المدنية
 
أمانة العاصمة بمكة المكرمة
 
منتديات قبلة الدنيا
 
شاهد منزلك بدون برامج ومجاناً
 
شبكة ومنتديات السكري
حدد النظام الغذائي لك
 
العروض التجارية
عدد الزوار الكلي للمنتدى
Web Site Counters

وقفات مع نهاية العام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

وقفات مع نهاية العام

مُساهمة من طرف السيف الطاهر في الأحد ديسمبر 06, 2009 7:08 pm

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله أولاً وآخراً، والصلاة والسلام على من جاء بالصدق وصدّق به ظاهراً وباطناً، وعلى آله وصحبه إلى يوم الدين، أمّا بعد:

ما أسرع مرور الأيام، وما أشدّ تعاقب الليل والنهار ، وما أجرأ الليالي على هدم أعمارنا انتقاص آجالنا.

بالأمس القريب ودعنا شهر رمضان الذي مضى وكأنّه حلم جميل ما أتى إلاّ وقد آذن بانصرام.. ثم مضى بعده موسم الحج وكأنّه طيف خيال أو عابر سبيل مرَّ مرور الكرام وانصرف.

وما هي الا أيام ونودع عامٍ كامل من أعمارنا وفي استقبال عام جديد.. سنة كاملة من عمر الإنسان قد تهيأت للرحيل.. ماذا أدينا فيها من أعمال؟!

وماذا قدَّمنا من طاعات؟ وماذا اكتسبنا فيها من أجور وحسنا؟

كم آية من القرآن قرأنا؟

وكم صلاة ركعنا فيها وسجدنا؟

وكم درهم أو دينار أنفقنا وتصدقنا؟

وكم من الأيام صُمنا؟

وكم من المعروف بذلنا؟

كم يتيم مسحنا دمعته؟

وكم مسكين فرَّجنا عنه كربته؟

وكم بائيسٍ فقير سددنا خلّته وقضينا حاجته؟

وكم مجاهدٍ دعونا له ونصرناه؟

وكم آمر بالمعروف ناهٍ عن المنكر شددنا أزره وباركنا خطاه؟

كم معصية ركبنا؟

وكم نظرة خائنة نظرنا؟

وكم رجل أو امرأة اغتبنا؟

وكم من حدود الله انتهكنا؟

وكم من ضعيف ظلمنا؟

وكم من فقير أو مسكين أو يتيم أهملنا؟

وكم من الساعات والأيام غفلنا؟

سنة كاملة أُودع فيها في صحائف الحسنات ما شاء الله أن يُودع.. وسُوّد فيها في صحائف السيئات ما شاء الله أن يُسوّد.. فيا ليت شعري من منَّا المقبولُ فنهنِّيه.. ومن منّا المطرود فنعزّيه.. ووجدوا ما عملوا حاضراً

ولئن كنا قد نسينا ما فعلنا من الحسنات والسيئات.. فإنّ ذلك محفوظ في كتاب قد أحصاه الملكان.. وسطره الكرام الكاتبون.. قال تعالى) مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ) (ق: 18)
أي ما يتكلم ابن آدم بكلمة إلاّ ولها مَنْ يرقبها، مُعَدٌّ لذلك، يكتبها، ولا يترك كلمة ولا حركة، كما قال تعالى: ( وَإِنَّ عَلَيْكُمْ لَحَافِظِينَ (10) كِرَاماً كَاتِبِينَ (11) يَعْلَمُونَ مَا تَفْعَلُونَ) (الانفطار 10-12 (

وفي يوم القيامة يرى كلّ إنسان عمله ماثلاً أمام عينيه فيعتريه الخوف والهلع، ويُنجّي الله تعالى أهل الإيمان برحمته بعد أن أطاعوه واتبعوا رسوله صلى الله عليه وسلم وعملوا بطاعته واجتنبوا معصيته، ويهلك الكافرين بسبب أعمالهم الخبيثة وأفعالهم الفضيعة

وفي هذا اليوم يقف العصاة مذهولين مبهورين ويقولن( يَا وَيْلَتَنَا مَالِ هَذَا الْكِتَابِ لا يُغَادِرُ صَغِيرَةً وَلا كَبِيرَةً إِلَّا أَحْصَاهَا وَوَجَدُوا مَا عَمِلُوا حَاضِراً وَلا يَظْلِمُ رَبُّكَ أَحَداً) (الكهف: 49 (

فبادر قبل أن يُبادر بك

فيا أخي الحبيب! هل أعددت لهذا اليوم عُدَّته؟

وهل سعيت فيما ينجيك من هوله وكربته؟

وهل حاسبت نفسك على ما بدر منك من أقوال وأعمال؟

وهل اجتهدت في طاعة مولاك ذي الجلال والإكرام؟

أم أنّك في غفلتك سادر.. وفي طريق الغيِّ سائر؟

أَفِقْ أخي قبل أن يحين موعدك فتقول ) رَبِّ ارْجِعُونِ (99) لَعَلِّي أَعْمَلُ صَالِحاً فِيمَا تَرَكْتُ ( فيقال لك )كَلَّا إِنَّهَا كَلِمَةٌ هُوَ قَائِلُهَا وَمِنْ وَرَائِهِمْ بَرْزَخٌ إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ ) ( المؤمنون: 99-100(
وانظر أخي إلى الصالحين.. كيف كانوا يعملون؟ كيف كانوا يقولون؟ كيف كانوا يفعلون؟ واحكم على نفسك من خلالهم.. وقل لي: هل عملك ينجيك غداً من عذاب السعير؟ أم أنّك من الذين أساءوا العمل وأخطأوا المسير؟ أم من الذين خلطوا عملاً صالحاً وآخر سيئاً؟ واجه نفسك بهذه الحقيقة ولا تعتمد على رجاء كاذب أو أماني باطلة..

واعلم بأنّ الصالحين قبلك مع ما كانوا عليه من عبادة وطاعة وإحسان عمل، كانوا لا يثقون بأعمالهم، ويخافون من الردّ وعدم القبول..

فهذا نبينا محمد صلى الله عليه وسلم سيد الأولين والآخرين، الذين رفع الله ذكره.. وغفر له ما تقدم من ذنبه وما تأخر.. وبشَّره بالمنزلة العظيمة والمقام الرفيع الذي لا أعظم منه ولا أرفع يوم القيامة.
كان يقوم من الليل حتى تتفطّر قدماه، فلما قيل له: تفعل ذلك وقد غفر لك ربك ما تقدم من ذنبك وما تأخر قال: «أفلا أكون عبداً شكوراً؟». وكان صلى الله عليه وسلم يستغفر الله ويتوب إليه في اليوم الواحد أكثر من مائة مرة..

وهل كان صلى الله عليه وسلم يعصي ربه حتى يستغفره ويتوب إليه في اليوم مائة مرة؟

كلا والله ما كان إلاّ طائعاً، ولكنها المحاسبة الدائمة للنفس، والمراقبة التامة لخطراتها، والتواضع الجم باستغفاره والتوبة إليه وعدم الركون إلى مقام النبوة الرفيع.. قال صلى الله عليه وسلم: «لن يدخل أحد الجنة بعمله». قالوا: ولا أنت يا رسول الله ؟! قال: «ولا أنا إلاّ أن يتغمدني الله برحمة منه وفضل».

فيا أخي الحبيب! إذا كان هذا حال سيد المرسلين فكيف يكون حالي وحالك؟ كيف نفرح ولا ندري ما مصيرنا؟ وكيف نلعب ولا ندري ما مآلنا؟ وكيف نمزح ولا ندري أمن أهل الجنة نحن أم من أهل النار؟


فيا أخي الحبيب: أعدّ للسؤال جواباً، وللجواب صدقاً وصواباً، فإنّ الأمر جدُّ خطير، لأنّه متعلق بالمآل والمصير، إمّا نعيم مقيم، وإمّا عذاب أليم.


أخي الحبيب!

تؤمّل في الدنيا قليلاً

ولا تدري إذا جنَّ ليلٌ هل تعيش إلى الفجر

فكم من صحيح مات من غير علة

وكم من سقيم عاش حيناً من الدهر

نسأل الله تعالى أن يوفقنا للعلم النافع والعمل الصالح، وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين.
السيف الطاهر

_________________
avatar
السيف الطاهر
مشرف
مشرف

ذكر عدد المساهمات : 18
تاريخ التسجيل : 16/06/2009
الإقامة : مهبط الوحي
العمل : موظف

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: وقفات مع نهاية العام

مُساهمة من طرف البدري في الثلاثاء ديسمبر 08, 2009 8:05 am


مشكور أخي السيف الطاهر وبارك الله فيك وجعله الله في موازين حسناتك
وأسمح لي بالمرور على موضوعك
فقد ذكرت بأنه انقضى من أعمارنا عاماً كاملاً نعم فقد أصبت
فلا بد لنا من وقفة مع أنفسنا .. في بداية العام الجديد
وأرجوكم لا تدعوا اليوم ينتهي إلا وكل واحد فيكم قد جلس مع نفسه فحاسبها وعاتبها .. ثم قرر ورسم الخطط والتأملات .. ووضع الأهداف والمنجزات .
مضى عام
ما أسرع انقضاء العام الهجري بأيامه وشهوره ، كيف مضى بهذه السرعة ؟ كنا بالأمس نستقبله واليوم نودعه ، هل ذهبت بركة الأوقات فلم نشعر بها ؟ مضى عام كامل من أعمارنا ، وانسلخ بثوانيه ودقائقه وساعاته وأيامه ، مضى وكأنه شهر واحد ، مضى بحلوه ومره ، بأفراحه وأحزانه ، بسروره وهمومه ، وبما فيه من اللذائذ والآلام ، عبثَ فيه العابثون ، وتلذذ فيه بالشهوات اللاهون ، وأجاد فيه الصالحون ، وأخلص فيه العاملون ، فسوف يرى كلٌ بضاعتَه يوم التنادِ .
قالها تعالى :
{وَأَن لَّيْسَ لِلْإِنسَانِ إِلَّا مَا سَعَى{39} وَأَنَّ سَعْيَهُ سَوْفَ يُرَى{40} ثُمَّ يُجْزَاهُ الْجَزَاء الْأَوْفَى{41} النجم
مضى عام بكل ما فيه من إشارات تنبيه وتحذير، أوراق التقويم ونحن نُمزق أوراقها يومياً إشارة تنبيه ، دقات الساعة وهي تقول لنا إن الحياة دقائق وثواني إشارة تنبيه ، هلال الشهر في نموه واكتماله بدراً ثم ذبوله ونحوله إشارة تنبيه ، فصول السنة وما بها من تنوعٍ فيه عبرةٌ لمن يعتبر ، كل ذلك إشارات تنبيه ، تسألنا ماذا قدمنا في عامنا من أعمال صالحة ندخرها ليوم التلاقِ ، فسوف يسألنا الخالق عز وجل يوم الحشر عن أعمارنا ، هل أفنيناها في خدمة دينه ، أم أفنيناها في الراحة والغفلة والجدال ، وسيسألنا عن دعوتنا هل كنا من العاملين لها والداعين إليها ، وسيسألنا سبحانه وتعالى عن أجسامنا هل أبليناها في الطاعة والعبادة والحركة بدينه ، أم أبليناها في اللهو واللعب ، سنة كاملة مضت ، كم عملنا فيها من أعمال قد نسيناها ، لكنها عند الله محفوظة ، وفي صحائف الأعمال مرصودة ، وغداً نوفاها .
عذراً للإطالة

_________________



avatar
البدري
المشرف العام
المشرف العام

ذكر عدد المساهمات : 209
تاريخ التسجيل : 17/04/2009
العمر : 49
العمل : مدير المدرسة

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://badri.hooxs.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى